سيفن تايدز تقدم حزمة إعفاءات للمستأجرين في بوابة ابن بطوطة وديسكفري جاردنز

خاص- إنترناشيونال ميديا ريفيو
شركة التطوير العقاري الرائدة تقدم الدعم للتخفيف من الأعباء المالية على المستأجرين الذين تأثرت أعمالهم بسبب القيود المفروضة أو الأشخاص الذين تم تخفيض رواتبهم في ظل تفشي فيروس كورونا المستجد “كوفيد-19”

أعلنت شركة سيفن تايدز الرائدة في مجال تطوير المشاريع الفندقية والسكنية والتجارية الفاخرة في دولة الإمارات العربية المتحدة، عن تقديمها سلسلة من المبادرات التي تهدف إلى دعم المستأجرين للوحدات التجارية والسكنية وقطاع التجزئة، بالإضافة إلى تأجير مساحات ضمن مكاتبها في مجمع بوابة ابن بطوطة وعقاراتها في منطقة ديسكفري جاردنز.

في هذا الإطار، عرضت الشركة على المستأجرين في منطقة ديسكفري جاردنز تمديد فترة الإيجار، وتأجيل الدفعات والأقساط الشهرية للأشخاص الذين فقدوا وظائفهم أو لأولئك الذين تم خفض رواتبهم. كما ستوفر سيفن تايدز تسهيلات للمستأجرين الراغبين في إنهاء عقودهم مبكراً نتيجة فقدانهم وظائفهم، وذلك من خلال التنازل عن الغرامات المرتبطة بإنهاء عقود الإيجار.

سيستفيد المستأجرون في قطاع التجزئة ضمن منطقة ديسكفري جاردنز من هذه المبادرة أيضاً، حيث قدمت الشركة للمطاعم التي اقتصرت خدماتها على توصيل الطعام فقط، إيجار مجاني لشهري أبريل ومايو، حيث سيتعين عليها دفع رسوم الخدمة الأساسية فقط لتغطية المرافق والتكاليف الثابتة الأخرى المتعلقة بالتشغيل. في حين لن يتوجب على صالونات التجميل وصالات اللياقة البدنية وما شابهها، والتي اضطرت إلى الإغلاق، دفع الإيجار أو رسوم الخدمة خلال هذين الشهرين.

في معرض تعليقه على ذلك، قال عبد الله بن سليم الرئيس التنفيذي لشركة سيفن تايدز: “لا أحد يحتاج إلى القول بأن هذه الأوقات التي نمر بها هي استثنائية وصعبة، لذا نأخذ على عاتقنا بصفتنا ملاك للعقارات التحلي بالمسؤولية تجاه المستأجرين، لاسيما أولئك الذين يواجهون أعباءً مالية نتيجة تفشي فيروس كورونا المستجد.

“وفي ظل القيود والتدابير الاجتماعية التي أقرتها الحكومة لمواجهة هذه الجائحة وحرصاً منها على سلامة الجميع، فمن الطبيعي أن نتعاطف مع أولئك الذين يواجهون صعوبات مالية، حيث يتجسد هذا التعاطف من خلال المبادرات والتسهيلات التي نقدمها لهم على أرض الواقع”.

وأضاف بن سليم: “في ضوء ذلك، قررنا تقديم حزمة من التسهيلات للتخفيف عن المستأجرين قدر الإمكان، ولا يتعلق الأمر بالجانب المالي فقط، بل يمتد إلى الجانب الإنساني من خلال تخفيف الضغوطات النفسية التي تواجه الجميع، نتيجة الحجر المنزلي والعزلة وحالة عدم اليقين التي تراود الناس”.

وفي مجمع بوابة ابن بطوطة المجاور الذي يضم شقق سكنية ومكاتب تجارية ومنافذ بيع بالتجزئة وفندق موفنبيك بوابة ابن بطوطة من فئة الخمس نجوم، تعمل سيفن تايدز على تقديم الدعم للمستأجرين الذين يعانون من صعوبات في هذه الظروف غير المسبوقة. في هذا السياق، حصل مستأجرو الوحدات السكنية على ذات الدعم والتسهيلات التي نالها المستأجرون في منطقة ديسكفري جاردنز، في حين تم إعفاء مستأجري المكاتب التجارية وقطاع التجزئة من الإيجار خلال شهري أبريل ومايو، بما في ذلك رسوم الخدمة.

واختتم بن سليم قائلاً: “ما يجعل الأمور أكثر تعقيداً بالنسبة للبعض هو أننا لا نعلم حقيقةً متى ستعود الحياة إلى طبيعتها، ولكننا نثق في الوقت ذاته أن الأمور ستعود إلى طبيعتها قريباً. ولا يسعنا في هذه الأوقات إلا التحلي بالصبر، والالتزام بإجراءات التباعد الاجتماعي، وأن نبقى متفائلين، ومن خلال تضافر الجهود جميعها، فإننا سنتجاوز هذه الأزمة”.

التعليقات مغلقة.

Create a website or blog at WordPress.com قالب: Baskerville 2 بواسطة Anders Noren.

أعلى ↑

%d مدونون معجبون بهذه: