برامج الماجستير في أكاديمية أنور قرقاش الدبلوماسية تشهد إقبالاً مميزاً من الشباب الإماراتي

أبوظبي، 22 أغسطس، 2022:

خاص: إنترناشيونال ميديا ريفيو

أعلنت أكاديمية أنور قرقاش الدبلوماسية اليوم عن استكمال مرحلة استقبال الطلبات للالتحاق ببرنامجي ماجستير الآداب في الشؤون العالمية والقيادة الدبلوماسية وماجستير الآداب في الأعمال الإنسانية والتنموية، اللذين فُتح باب التسجيل لهما أمام كافة المهتمين في العمل الدبلوماسي والإنساني التنموي من مواطني دولة الإمارات لأول مرة هذا العام.

ويعكس الاقبال اللافت للالتحاق ببرامج ماجستير الآداب الفريدة التي تقدمها الأكاديمية، ما يحمله الشباب الإماراتي من اهتمام كبير تجاه اكتساب المعارف والمهارات والتوجهات الدبلوماسية المحلية والعالمية، باعتبارها منطلقاً لهم للمساهمة في حمل رسالة دولة الإمارات إلى العالم.

ويعد برنامج ماجستير الآداب في الشؤون العالمية والقيادة الدبلوماسية، الذي تم إطلاقه لأول مرة في العام 2017؛ برنامجاً أكاديمياً معتمد ويوازن بين المساقات الموضوعية والعملية، وكذلك المهارات الدبلوماسية التي تهدف إلى إثراء معرفة الطلبة بالقضايا الإقليمية والعالمية، خاصة تلك المتعلقة بدولة الإمارات، فضلاً عن تعزيز مهاراتهم في القيادة الدبلوماسية.

أما برنامج ماجستير الآداب في الأعمال الإنسانية والتنموية فقد تم إطلاقه العام الماضي بالتعاون مع وزارة الخارجية والتعاون الدولي، ويهدف البرنامج إلى تمكين الطلبة وتنمية مهاراتهم القيادية لإدارة فرق عمل متعددة الثقافات، فضلاً عن إثراء معرفتهم في الاتجاهات النظرية الرئيسية في المشهد الإنساني العالمي وتوجهات الدراسات التنموية حول العالم.

وأشار سعادة نيكولاي ملادينوف، مدير عام أكاديمية أنور قرقاش الدبلوماسية إلى التوجهات التي تعتمدها الأكاديمية عبر تقديم برامج تنافسية تستهدف تمكين الشباب الإماراتي والدبلوماسيين المستقبليين والحاليين لامتلاك أفضل المهارات والمعارف التي تمكنهم من خدمة الأهداف الاستراتيجية العليا للدبلوماسية الإماراتية ومساهماتها الإنسانية والتنموية حول العالم.

وقال سعادته: “إن ما شهدناهُ من إقبالٍ مميز لتقديم طلبات الالتحاق ببرامج الماجستير المميزة لدى الأكاديمية من الشباب الإماراتي، يعزز مكانة الأكاديمية كصرح أكاديمي وبحثي مرموق في المشهد الأكاديمي الدبلوماسي الإقليمي والعالمي من جهة، ويؤكد على أن الدبلوماسية والتنمية الإنسانية هي جانب أساسي من شخصية الشباب الإماراتي – وهو ما يعد نتيجة اعتماد دولة الإمارات لنهج السلام والتسامح والتعاون المشترك عنواناً لسياستها الخارجية.”

ومنذ تأسيسها في العام 2014، تخرج من أكاديمية أنور قرقاش الدبلوماسية ما يزيد عن 300 خريجة وخريج إماراتي ضمن مختلف برامجها الأكاديمية، حيث يعمل الغالبية العظمى منهم ضمن الكوادر الدبلوماسية الإماراتية داخل الدولة وخارجها.

التعليقات مغلقة.

إنشاء موقع على الويب أو مدونة على ووردبريس.كوم قالب: Baskerville 2 بواسطة Anders Noren.

أعلى ↑

%d مدونون معجبون بهذه: